مركز بحوث البيئة يدعو لإحياء الحزام الأخضر ويحذر من كارثة بيئية

طباعة ورفع: وسام عماد ناجي

عدد الزيارات: 1173 مشاهدة

بواسطة اعلام المركز

تاريخ النشر: 2022/05/15

اخر تصفح: 2022/12/07

كتابة وتحرير - ادارة مركز البحوث البيئية

دعا باحثون مختصون في مركز البحوث والدراسات البيئية بجامعة بابل الى اعادة احياء فكرة الحزام الاخضر في جميع المدن العراقية بعدما طال ذلك اجتراف الغابات ومزارع النخيل غير المدروس على المدى البعيد من اجل التوسعة العمرانية.وقال مدير المركز الدكتور جاسم محمد سلمان الشمري ان الدعوة جاءت بحسب الدراسة التي اعدتها الباحثتان في المركز الدكتورة هدى سامي الحسن والباحثة المدرس شيماء ساطع محمد علي التي ركزت على اهمية الغطاء النباتي في الحفاظ على البيئة باعتباره مصدرا للطاقة البديلة في العراق بوجه عام ومحافظة بابل بوجه خاص.مبينا ان الدراسة دعت الى تشجيع اقامة الغابات والمحميات وفق اسلوب علمي مدروس وبعيد المدى لكل مناطق العراق،وهو بمثابة دعوة لاعادة احياء فكرة الحزام الاخضر في جميع مدن العراق حيث طال اجتراف الغابات ومزارع النخيل من اجل التوسعة العمرانية غير المدروس على المدى البعيد.

مضيفا ان الدراسة خرجت بتوصية للمعنيين والمختصين في وزارات الدولة بفتح الملفات السابقة برؤية علمية جديدة لتأهيل الغابات الطبيعية والسعي الى توطين واقامة الغابات والاحزمة الخضراء والمتنزهات في داخل المدن والتشجيع على زراعة النخيل واشجار الزيتون والسدر وغيرها بهدف تحقيق الفوائد الصحية والغذائية والذي له انعكاسات مؤثرة في توفير فرص العمل لفئة الشباب الخريجين فضلا عن الاستفادة من البحوث التطبيقية المنشورة سابقا في كيفية الاستفادة من الغطاء النباتي لتوفير الطاقة النظيفة من مصادر صديقة للبيئة بديلا عن الطاقة المستخرجة من مصادر الوقود في الوقت الراهن.داعيا الى مزيدا من الإجراءات لتقليل استنزاف الموارد الطبيعة والعمل على خفض مصادر التلوث والمحافظة على التنوع البيولوجي والعودة الى مصادر الطاقة المستدامة كالشمس والرياح وغيرها.

مشيرا الى ان مركز البحوث والدراسات البيئية بصدد عقد المؤتمر العلمي الدولي الثاني للبيئة والعلوم مطلع شهر حزيران المقبل على مدى يومين متتالين بالتعاون مع مركز ابحاث الحمض النووي بالجامعة،حيث تم اختيار مجلات رصينة لتغطية النشر العلمي لبحوث المؤتمر ضمن مستوعبات سكوباس ومؤسسة MDPI العالميتين.وحذرت الدكتورة اميرة جليل التدريسية في قسم الهندسة المعمارية بالجامعة من التنامي الملحوظ لتلاشي المناطق الخضراء في مدينة الحلة خصوصا والمدن العراقية عموما بعد تغيير جنس الاراضي من الزراعية الى السكنية مشيرة الى ان المدينة ستكون غير صالحة للسكن بعد مرور خمس سنوات بحسب المعايير البيئية العالمية المعتمدة بشأن المستلزمات الضرورية للسكن البشري في التجمعات السكانية والمدن المستدامة.

تاكات المحتوى: مركز بحوث البيئة يدعو لإحياء الحزام الأخضر
لاي اسئلة او استفسارات, يمكنكم الاتصال بالكاتب عبر البريد الالكتروني: wissam.almaamouri9@uobabylon.edu.iq